الثلاثاء، 15 فبراير، 2011



آحسسُ إني وصلت آعلىَ درجآت آلغرآمِ !
. . مآ فيه حل لحآلتيُ
( إلآ أحٌبكِ كل يوممِ من جديد : )
. . . بَ ( آلمختصّر ) ؟
أعشْقكِ
. . و آغليكِ
. . . وآمووت فيك

ليست هناك تعليقات: